المغرب.. الحرائق تلتهم 5 آلاف نخلة بواحات زاكورة

0
مشاركات
9
مشاهدة

تسبب حريق مهول ليلة الأربعاء، في تدمير أكثر من 5 آلاف نخلة وأشجار في حقول واحات درعة، بالجماعة (البلدية) الترابية “أفرا” دائرة أكدز بإقليم زاكورة (جنوب المملكة).

و نقلت “سكاى نيوز عربية” عن مصدر مطلع، إن النيران اندلعت دون معرفة السبب الحقيقى، لتنتشر ألسنة النيران وتمتد من حقل إلى آخر، نتيجة الرياح القوية الى ساهمت فى توهجها.

 و تسببت النيران فى دمار 45 هكتار من المنطقة المغروسة، لتتحول أشجار النخيل والأشجار إلى رماد ما أسفر عن خسائر مادية كبيرة للفلاحين.

و أضاف المصدر إن عملية إخماد النيران استمرت وقتا طويلا وتطلبت من رجال الإطفاء استعمال خراطيم من الحجم الكبير، تمكنت من تطويق الحريق خوفا من امتداده إلى المحلات السكنية وتفادى خسائر فى الأرواح.

بعد اقتراب ألسنة اللهب والدخان من بعض المنازل السكنية، غادرها السكان قامت السلطات بقطع التيار الكهربائي، واتخذت كافة الإجراءات الوقائية والاحترازية تفاديا لوقوع أية أضرار بشرية. وبقيت مرابطة في عين المكان طيلة الليل وصباح الخميس لإطفاء النيران التي تشتعل من حين لآخر في الجمر والأشجار بفعل الرياح.

و واجهت عناصر الوقاية المدنية صعوبات في إطفاء الحريق بسبب غياب مسالك للدخول إلى مختلف الحقول،و زرعت ألسنة النيران الملتهبة الرعب في نفوس السكان الصحراويين، خوفا من أن تطال النيران منازلهم وتقتل أطفالهم.

وأفاد المصدر بمشاركة سكان الواحات فى عملية إخماد الحريق، إذ تجند الشباب حاملين آواني منزلية وقاروات مملوءة بالماء، من أجل السيطرة على الحريق.

و أشار إلى أن تصاعد ألسنة النيران والدخان جعلا السلطات المحلية تستنجد بعناصر الوقاية المدينة من  مدينتي زاكورة وورزات، كما عاين عملية الإطفاء كل من  عناصر الدرك الملكي والسلطات المحلية،  وانتقل إلى المكان عامل (محافظ) إقليم (محافظة) زاكورة للوقوف على حجم الأضرار التي خلفها الحريق.

وذكر المصدر أن عناصر الدرك الملكى فتحت تحقيقا للوقوف على ملابسات الحريق.

و صرح رئيس جمعية أصدقاء البيئة بإقليم زاكورة ،جمال أقشباب  إن نزيف الحرائق مازال مستمرا بالإقليم، وأن الحريق المهول الذي شب اليوم تسبب في هلاك عدد كبير من أشجار النخيل، وهو امتداد لعدد من الحرائق المهولة آخرها حريق حدث السنة  الماضية في المنطقة نفسها ودمر أزيد من 6 آلاف شجرة نخيل.

و أضاف أقشباب قائلا: هناك عدة عوامل ساهمت في اندلاع سلسلة من الحرائق في واحة درعة في الشهور الأخيرة، بسبب الجفاف والإهمال مما تسبب في انتشار الحطب وجريد النخل اليابس وعدم تنقية الأعشاش مما يساهم في انتشار الحرائق.

المصدر: سكاي نيوز

مما نشرنا

المنشور التالي

Discussion about this post

صفحتنا في فيسبوك

المنشورات الأكثر مشاهدة